رونالدو يهزم أتليتكو مدريد بثلاثية نظيفة

كرة القدم الاوربية
237
0

في مباراة قوية رونالدو يهزم أتليتكو مدريد بثلاثية نظيفة على ملعب سنتياجو بيرنابيو في المباراة التي انتهت منذ قليل في اطار فاعليات الدور نصف النهائي من دوري ابطال اوربا. فاز ريال مدريد في ديبري العاصمة مدريد ليصبح قاب قوسين او ادنى من التأهل الى النهائي بعد الفوز الكبير الذي حققه اليوم باقدام النجم البرتغالي كرستيانو رونالدو.

كانت البداية قوية من ناحية أتليتكو مدريد الذي حاول ان يباغت الريال صاحب الارض والجمهور، ولكن هذه البداية سرعان ما اصطدمت بهدف كرستيانو رونالدو في الدقيقة 10 من عمر المباراة من خلال رأسية رائعة وقوية سددها في المرمى.

بعد الهدف الاول التزم الفريقين بالنواحي التكتيكية في غياب تام للاعب أنطوان غريزمان نجم أتليتكو مدريد بسبب الرقابة اللصيقة التي كانت نعه طوال المباراة، لينتهي الشوط الاول بتقدم الريال بهدف دون رد رغم بعض المحاولات التي لاحت لريال مدريد ابرزها تسديدة الفرنسي كريم بنزيما المقصية الرائعة التي مرت بجوار القائم في الدقيقة 29.

مع بدايات الشوط الثاني حاول أتليتكو مدريد الوصول الى مرمى الريال ولكن كانت محاولاته الهجومية بدون انياب حقيقية، لتعود مرة اخرى وتصطدم بأداء كرستيانو رونالدو الرائع الذي احرز الهدف الثاني له في الدقيقة 73 من عمر المباراة، ليعود بعدها ويحرز الهدف الثالث له وللفريق في الدقيقة 86 من عمر المباراة لتكون اهداف رونالدو الثلاثة – هاتريك – تاريخية بالنسبة له وبالنسبة للفريق في دوري ابطال اوربا.

رونالدو يهزم أتليتكو مدريد بثلاثية نظيفة وينجح بها ايضا في تحطيم الرقم القياسي كأكثر لاعب احرازا للاهداف في الدور نصف النهائي من دوري ابطال اوربا برصيد 13 هدف بينما الرقم الذي كان مسجلا بأسم اللاعب الراحل ألفريدو دي ستيفانو كان برصيد 11 هدف، هذا فضلا عن ارتفاع عدد اهداف النجم البرتغالي رونالدو ليصبح 103 هدف في دوري ابطال اوربا وهو رقم تاريخي لم يصل اليه اي لاعب من قبل في تاريخ البطولة. بينما يحل رونالدو في المركز الثاني برصيد 10 اهداف خلف ليونيل ميسي بفارق هدف واحد كهداف لدوري ابطال اوربا حتى الآن لهذا الموسم.

مباراة العودة بين ريال مدريد وأتليتكو مدريد من المقرر لها ان تكون يوم 10 مايو على ملعب فنسنت كالديرون، وبناء على النتيجة في هذه المباراة القادمة يتحدد الفريق المتأهل للنهائي ليقابل الفريق الفائز من يوفنتوس الايطالي وموناكو الفرنسي.

تعليقات الفيسبوك