العرب يتحولون إلى تشجيع فريق مان يونايتد مع كرستيانو رونالدو

الدوري الانجليزي
70
1

وجود كرستيانو رونالدو في قيادة فريق مانشستر يونايتد كان السبب الأهم في تحول العرب إلى تشجيع هذا الفريق الإنجليزي، والرهان عليه في مواقع المراهنات الرياضية، فم يرون أن وجود كرستيانو رونالدو قادر قيادة الفرق للتتويج ببطولة الدوري الإنجليزي الممتاز “البريميرليج” أو الفوز بكأس بطولة دوري أبطال أوروبا.

ارتفعت التوقعات جداً بالنسبة لفوز فريق مان يونايتد للفوز بالبطولات المحلية والإقليمية بل والدولية، فهو الآن لديه معجزة تهديفية اسمها “كرستيانو رونالدو”، هو لاعب واحد ولكنه بمثابة فريق كامل، وجوده في مان يونايتد قادر على أن يكون بمثابة تميمة الحظ لديه، مثلما كان في فريق ريال مدريد الإسباني، وفريق يوفنتوس الإيطالي.

كرستيانو رونالدو وراء تحول العرب لتشجيع مان يونايتد

كون وجود اللاعب البرتغالي رونالدو السبب في تحول العرب لتشجيع فريق مانشستر يونايتد، والتنبؤ بفوزه بالدوري الإنجليزي المحلي أو بكأس دوري الأبطال الموسم الحالي، فهذا بالتأكيد سبب منطقي جداً، لأسباب عديدة منها:

1- انضمام كرستيانو كرستيانو رونالدو للفريق

 يعتبر نجم ريال مدريد السابق “كرستيانو رونالدو” معجزة تهديفية غير مسبوقة، فهو يعتبر من أكثر اللاعبين الذين حققوا أرقام قياسية في عالم كرة القدم، بما جعله يحظى بحب وتشجيع كل العرب بل وهواة كرة القدم في العالم، هو صاحب لقب أفضل لاعب في العالم لأكثر من 5 مرات، والفائز بأعلى الأوسمة والجوائز مثل الكرة الذهبية والحذاء الذهبي وجائزة بوشكاش وغيره، لديه قدرة غير عادية على إسكان الكرة في شباك الخصوم.

2- مان يونايتد له تاريخ طويل في البطولات الدولية

يجب أن يشجع العرب بل ويضعون رهاناتهم على فريق مان يونايتد بعد التعاقد مع رونالدو، فهو لاعب قادر على رفع كفاءة الفريق وتحسين قدراته، بل أن وجود الدون على رأس الفريق كفيل بصناعة مشكلة في أي فريق آخر.

كرستيانو رونالدو لاعب دولي مخضرم لديه خبرة كبيرة في اللعب في مختلف البطولات، فهو قاد لسنوات طويلة فريق ريال مدريد، ونافس أقوى الفرق الإسبانية التي تمتاز بالقوة والمهارة، بما يجعل هذا الدوري يصنف على أنه الأعلى كفاءة وقوة في الدوريات المحلية.

أيضاً شارك CR7 لمدة ثلاثة مواسم في فريق يوفنتوس الإيطالي، وكان السبب في فوزه مرتين بالدوري الإيطالي الممتاز، وفوزه بكأس السوبر الإيطالي، وفوز اليوفي بكأس إيطاليا، وكان مجموع الأهداف التي سجلها كرستيانو رونالدو في 134 مباراة شارك فيها مع اليوفي 123 هدف، 101 منهم سجلها بنفسه، و22 هدف من صناعته.

  خبرة رونالدو الطويلة تسمح له بمعرفة جيدة بكل الفرق الأوربية، سواء كانت الفرق المشاركة في بطولة دوري أبطال اوروبا، أو الدوري الإنجليزي أو حتى مونديال كأس العالم.

هذه الخبرة العالية تسمح له بقيادة مان يونايتد بسلاسة والعبور به من أصعب المباريات والمواقف، من خلال تسجيل الأهداف بل وصناعة الأهداف من خلال مسانده رفاقه، كما ان وجوده في قيادة الفريق تجعل الفريق قوة لا يستهان بها بين منافسيه.

3- كرستيانو رونالدو صاحب الهاتريك

كرستيانو صاحب أشهر هاتريك في الدوري الإنجليزي عام 2008 مع مان يونايتد، وبالطبع عودة كرستيانو رونالدو إلى صفوف فريقه القديم، فرصة ذهبية لتكرار ما حدث موسم 2008، في مباراتهم أمام فريق نيو كاسل والتي سجل فيها الشياطين الحمر 6 أهداف مقابل 3، أحرز منهم كرستيانو رونالدو وحده 3أهداف.

في وجود قائد مثل رونالدو بكل ما يتمتع به من مهارة واحترافية وشخصية رائعة، سيمكن لفريق مانشستر يونايتد أن يحقق كل الأهداف التي يسعى لها هذا الموسم، مثل الفوز بلقب بطل البريميرليج، والأهم التتويج بكأس دوري أبطال أوربا. العرب مدركون جيداً لكل هذه الأسباب، ولهذا تحولوا لتشجيع مان يونايتد والمراهنة عليه اون لاين.

تعليقات الفيسبوك