كريم بنزيما لن يشارك في المنتخب الفرنسي مجدداً بأمر نويل جريه

قرر “نويل لوجريه” رئيس الإتحاد الفرنسي يوم الأربعاء الماضي إستبعاد لاعب المنتخب الفرنسي كريم بنزيما ومهاجم فريق ريال مدريد الإسباني من المشاركة في منتخب الديوك مؤكداً انه لن يلعب في المنتخب الفرنسي في المستقبل أبداً.

ذكرت صحيفة “أويست فرانس” الفرنسية في أحد تقاريرها يوم الأربعاء الماضي أن “نويل لو جريه” رئيس الإتحاد الفرنسي قال لها أعتقد أن اللاعب كريم بنزيما لن يشارك في منتخب الديوك مرة أخرى، وأضاف قائلاً: ” قضية الإبتزاز المتهم فيها كلاً من بنزيما وفالبونيا قد شهدت الأسبوع الماضي تطورات جديدة، ولكنها لم تنته بعد”.

وأكمل رئيس الإتحاد الفرنسي قائلاً: ” أنني لست ضد بنزيما، فهو يتميز بالإلتزام الشديد عند تواجده بين صفوف منتخب فرنسا ويمتاز بالروح الجماعية في لعبه، لكنني أظن أن كريم لن يمثل منتخب الديوك مجدداً، ولا سيما بعد تراجع أدائه ومستواه في وقت سابق”.

الجدير بالذكر أن قضية الإبتزاز المتهم في كريم بنزيما مهاجم فريق ريال مدريد ومنتخب فرنسا، تعود لعام 2015 عندما تم توجيه تهمة التواطؤ له بأنه وسيط المبتزين الذين يطلبون من زميله ماثيو فالبونيا أموالاً كبيرة مقابل عدم نشر فيديو له يحمل فضيحة إباحية تم تسجيلها بكاميرا موبايل خلال أحد المعسكرات منذ سنوات.

في حين أكد بنزيما في أقواله أمام النيابة الفرنسية عند التحقيق معه أن شقيقه هو صديق لأحد القراصنة الذين يملكون الفيديو الجنسي الخاص بفالبونيا، وأنه إتصل بفالبونيا ليطلب منه دفع الاموال تفادياً للفضيحة، وهو الآن يتوجب عليه حضور كافة جلسات المحاكمة في باريس للدفاع عن نفسه، في حين أن الشخص الوحيد الذي يمكن أن يبرأ بنزيما من تهمة الإبتزاز هو زميله ماثيو فالبونيا.

وكان نجم منتخب الديوك “كريم بنزيما” ومهاجم فريق ريال مدريد الإسباني صاحب الـ 30 عام، قد شارك في 81 مباراة دولية مع منتخب بلاده، وإحرز خلالها 27 هدف، أما آخر مشاركة له بمنتخب فرنسا كانت خلال شهر أكتوبر عام 2015 أمام منتخب أرمينيا.

تعليقات الفيسبوك